شعرك أثناء الحمل

كأي امرأة أخرى ، تريدين أن يتم تصفيف شعرك بشكل مثالي خلال فترة الحمل. فهل من الآمن تلوين شعرك؟ هل سيؤثر على طفلك؟ أم أنها ستكون بلا مخاطر؟

تظهر الأبحاث أن صبغات الشعر آمنة في الغالب أثناء الحمل. الكمية الصغيرة التي تمر عبر جلد فروة رأسك لا تكفي لإحداث ضرر للجنين. ومع ذلك ، يوصي الأطباء بعدم استخدام صبغات الشعر خلال الأشهر الثلاثة الأولى. كما يوصى باستخدام الأصباغ الخالية من الأمونيوم لأن الأبخرة القوية التي يتم استنشاقها أثناء العملية قد تكون ضارة بنمو الطفل.

ما هي الحماية التي يجب أن أتخذها أثناء علاج الشعر؟

- تجنبي علاج الشعر خلال الثلث الأول من الحمل
- اشطف فروة رأسك جيداً بعد استخدام الصبغة
- صبغ شعرك في غرفة جيدة التهوية
- استخدام منتجات لا تحتوي على أمونيوم أو بيروكسيد
- اقرأ التعليمات الموجودة على العبوة قبل استخدام أي علاج للشعر
- يمكنك استخدام أدوات تمييز الشعر لأنها لا تلمس فروة الرأس

كوني حذرة عند تجعيد أو فرد شعرك أثناء الحمل. قد لا تعطي نفس النتيجة التي اعتدت الحصول عليها من قبل. يتغير شعرك أثناء الحمل. ضع في اعتبارك دائمًا الوقت ومقدار التعرض وتكرار الاستخدام. لا توجد إجابات محددة عند استخدام المواد الكيميائية أثناء الحمل.